منتديات التعليم
مرحبا بك في منتديات t3lim.all-up.com

لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.


منتديات التعليم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التعلم النشط (الجزءالثاني)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد الباقي شاكر
مشرف قسم المراجعة الخارجية
مشرف قسم المراجعة الخارجية


عدد المساهمات : 86
تاريخ التسجيل : 15/10/2010
العمر : 60
الموقع : القليوبية

مُساهمةموضوع: التعلم النشط (الجزءالثاني)   السبت أكتوبر 16, 2010 3:30 am

التعلم النشط (الجزءالثاني)

تغير دور المتعلم في التعلم النشط ..

المتعلم مشارك نشط في العملية التعليمية ، حيــث يقوم المتعلمون بأنشطة عدة تتصل بالمادة المتعلمة ، مثل : طرح الأسئلة ، و فرض الفروض ، و الاشتراك في مناقشات ، و البحث و القراءة ، و الكتابة و التجريب ..

تغير دور المعلم في التعلم النشط ..

في التعلم النشط يكون دور المعلم هو الموجه و المرشد و المسهل للتعلم . فهو لا يسيطر على الموقف التعليمي ( كما في النمط الفوضوي ) ، و لكنه يدير الموقف التعليمي إدارة ذكية بحيث يوجه المتعلمين نحو الهدف منه . و هذا يتطلب منه الإلمام بمهارات هامة تتصل بطرح الأسئلة وإدارة المناقشات ، و تصميم المواقف التعليمية المشوقة و المثيرة و غيرها ..

أبرز فوائد التعلم النشط ...

? تشكل معارف المتعلمين السابقة خلال التعلم النشط دليلا عند تعلم المعارف الجديدة ، و هذا يتفق مع فهمنا بأن استثارة المعارف شرط ضروري للتعلم .
? يتوصل المتعلمون خلال التعلم النشط إلى حلول ذات معنى عندهم للمشكلات لأنهم يربطون المعارف الجديدة أو الحلول بأفكار و إجراءات مألوفة عندهم و ليس استخدام حلول أشخاص آخرين .

? يحصل المتعلمون خلال التعلم النشط على تعزيزات كافية حول فهمهم للمعارف الجديدة
? الحاجة إلى التوصل إلى ناتج أو التعبير عن فكرة خلال التعلم النشط تجبر المتعلمين على استرجاع معلومات من الذاكرة ربما من أكثر من موضوع ثم ربطها ببعضها ، و هذا يشابه المواقف الحقيقية التي سيستخدم فيها المتعلم المعرفة ...

? يبين التعلم النشط للمتعلمين قدرتهم على التعلم بدون مساعدة سلطة ، و هذا يعزز ثقتهم بذواتهم و الاعتماد على الذات .

? يفضل معظم المتعلمين أن يكونوا نشطين خلال التعلم .

? المهمة التي ينجزها المتعلم بنفسه ، خلال التعلم النشط أو يشترك فيها تكون ذات قيمة أكبر من المهمة التي ينجزها له شخص آخر .

? يساعد التعلم النشط على تغيير صورة المعلم بأنه المصدر الوحيد للمعرفة ، و هذا له تضمين هام في النمو المعرفي المتعلق بفهم طبيعة الحقيقة .


طرق تدريس ذات المجازفة المتوسطة طرق تدريس ذات المجازفة العالية

يطلب المعلم من كل تلميذين متجاورين إن يقوما بأنشطة مثل :ُ

تمرينات زوجية "فكر و اكتب" لمدة دقيقة خلال الدرس .

مناقشات زوجية لفكرة من الدرس للإجابة عن سؤال أو لمناقشة فكرة .

مقارنة زوجية للملاحظات التي جمعها المتعلمون خلال الحصة

تكليفات لعمل مشروعات فردية أو جماعية .

إشراك المتعلمين في إجابات

تدريب ميداني

التعلم التشاركي أو التعلم التعاوني .

تعلم الفريق

التعلم القائم على حل المشكلات

يتعلم المتعلمين من خلال التعلم النشط أكثر من المحتوى المعرفي ، فهم يتعلمون مهارات

التفكير العليا ، فضلا عن تعلمهم كيف يعملون مع آخرين يختلفون عنهم .

? يتعلم المتعلمون خلال التعلم النشط استراتيجيات التعلم نفسه – طرق الحصول على المعرفة ..

تطبيق التعلم النشط ..

يتخوف بعض المعلمين من تطبيق التعلم النشط لأسباب عدة . لكن يمكن للمعلم أن يبدأ باستخدام طرق تدريس تكون فيها درجة المجازفة قليلة . و فيما يلي تصنيف لطرق التدريس المناسبة مصنفة بحسب درجة المجازفة .
تصنيف طرق التدريس " التعلم النشط " وفقاً لدرجة المجازفة ..
المتعلمون
نشيطون / درجة المجازفة بسيطة المتعلمون
نشيطون / درجة المجازفة عالية
مناقشات منظمة في مجموعات صغيرة .
عروض توضيحية .
أنشطة عصف ذهني .
أنشطة تقييم ذاتيا .
كتابة في قاعة الدرس .
رحلات ميدانية أو زيارة المكتبة ..
محاضرة يتخللها توقف .
محاضرة تغذية راجعة .
لعب الأدوار .
عروض في مجموعات صغيرة .
عرض من متعلم واحد .
مناقشات غير منظمة في مجموعات صغيرة .
المتعلمون
غير نشيطين / درجة المجازفة بسيطة المتعلمون
غير نشيطين / درجة المجازفة عالية
عرض فيلم للصف بأكمله طول مدة الحصة .
الإلقاء طول وقت الحصة .
دعوة ضيف محاضر غير معروف كفاءته ...
دور المدرسة في غرس قيم المواطنة
________________________________________
المدرسة مؤسسة اجتماعية تمثل أدة المجتمع في تحقيق أهداف المنهج المدرسي التربوية التي تضمنها فلسفة التربية بأبعادها التربوية والنفسية والاجتماعية وتعمل المدرسة على تنمية شخصية التلميذ الإدراكية والانفعالية والوجدانية والجسمية ، وكذلك غرس قيم ومعتقدات المجتمع في نفوس التلاميذ وتكوين اتجاهات ايجابية تجاهها. وبالإضافة إلى ذلك فان المدرسة يجب أن تعمل على نقل التراث الثقافي وتجديده و أيضا غرس الانتماء إلى الأمة العربية والإسلامية والإنسانية في نفوس التلاميذ خاصة وإن العراق بلد متعدد القوميات والأديان ويتعايش سكانه وفق مبدأ المواطنة منذ آلاف السنين , وهذا التعايش هو سر حضارة العراق التي أنارت العالم منذ فجر التاريخ .و تحقق المدرسة تلك المهام التربوية عن طريق خلق بيئة تعليمية وتعلميّة وذلك وفق نظريات التعليم والتعلم حيث تمثل العملية الأولى في المفهوم السلوكي وتتمثل في تحديد الأهداف ،وتحديد المحتوى التعليمي والأنشطة ، وخلق البيئة التعليمية والموقف التعليمي التي تحقق أهداف التعليم ،وتحديد ما يجب على المتعلم إتقانه بما يجعل سلوك ثابت في حياته، وفي هذا الإطار يجب أن تسعى المدرسة بمجموعة من المواقف التعليمية سواء تلك التي تشمل الأنشطة الصفية أو اللاصفية في تكوين اتجاه إيجابيا في نفوس التلاميذ نحو هذه القيم بحيث تصبح جزء من تكوينهم الوجداني ومن سلوكهم مع أنفسهم ومع زملاؤهم ،وحيث أن المواطنة كقيمة لها مكون اجتماعي يتمثل في كون الإنسان كائن`, ذو صبغة إنسانية اجتماعية لا يستطيع العيش بمفرده بل هو في حاجة ماسة لان يعيش وسط مجتمع يحقق فيه الشعور والأساس بالانتماء ،وعلى المدرسة أن تنمي هذا الانتماء في نفوس التلاميذ وان تخلق لهم جملة من الأنشطة التي تمكن التلاميذ من معرفة قضايا مجتمعه والاهتمام بها والمساهمة المتواضعة في الأنشطة المجتمعية من خلال الاتصال مع منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الرسمية . وبالإضافة إلى ذلك يتحدد دور المدرسة أيضا في تنمية قيم المواطنة من خلال وجود إدارة تربوية تعي مفهوم التربية الحديثة ،وتمارس أسلوب ديمقراطي في قيادة المدرسة وتعمل على خلق بيئة تعليمية فاعلة من خلال نسج علاقات تواصل إنسانية وتربية مع المعلمين والمتعلمين على حد سواء وبخصوص دور المعلم في تنمية قيم المواطنة فأنه يتجسد عن طريق القدوة الحسنة أمام التلاميذ وقيامه بدور المربي الفاضل الذي تتجسد في شخصية تلك القيم فهو أبعد ما يكون عن الديكتاتورية بل يكون علاقة ودية مع تلامذته ويحترم ذواتهم ويعطف عليهم ويتلمس مشكلاتهم ويحترم آرائهم ويتقبلها حتى يستطيع أن يساهم في تنمية الانتماء في نفوس التلاميذ نحو المدرسة والذي بدوره يشكل أساس الانتماء للوطن الجامع لكل مكونات المجتمع العراقي بعربه وأكراده وتركمانه وقومياته الأخرى وأيضا بدياناته المتعددة من المسلمين والمسيحين والصابئة والايزديين وغيرهم , كما يقتضي ذلك تطوير قدراته ومعارفه خاصة في مجال طرائق التدريس الحديثة عبر المناقشة والحوار ما بين المعلم والمتعلم وهذا ما يحلق أجواء ديمقراطية في تقبل الرأي والرأي الآخر يضاف إلى ذلك يعزز من ثقة المتعلم بالمعلم بما يؤمن إقامة علاقة وطيدة بينهم . إضافة إلى تعزيز دور الممارسات الديمقراطية داخل المدرسة من خلال إنتخاب التلاميذ أعضاء في لجان حقوق الانسان وغيرها وهذا ما شهدناه في العام الدراسي الحالي حيث مارس الكثير من طلبة المدارس حق الترشيح والانتخابات إلى لجان حقوق الانسان في المدرسة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التعلم النشط (الجزءالثاني)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات التعليم :: الجودة والاعتماد التربوى-
انتقل الى: